طباعة

 

 

ذكرت إحدى الدراسات السويدية أن التوقف عن تعاطي الجرعة المخفضة من الأسبرين عند استخدامه كعلاج، يتسبب في زيادة خطر الإصابة بالأزمات القلبية و الجلطات الدماغية بنسبة تصل إلى أربعين بالمائة.

 

و يصف الأطباء عادة جرعات صغيرة من الأسبرين بعد الإصابة بالأزمة القلبية لتقليل فرص حدوث أزمة أخرى في الشرايين، كما أكدت الدراسة أن مريضا من بين ستة قد يتوقفون عن تعاطي الأسبرين خلال ثلاث سنوات.

 

و ذكرت الدراسة أن تعاطي جرعة صغيرة من الأسبرين يقلل من احتمالية تكوين الصفائح الدموية للجلطات الدموية؛ مما يجعله مفيدا خاصة للشريان التاجي و السباتي.

 

و قد أكد باحثو الدراسة أن المرضى الذين توقفوا عن تعاطي الأسبرين، قد أصيبوا بحالات في شرايين القلب بنسبة تزيد على 37 بالمئة عن الأشخاص الذين استمروا في تعاطي الأسبرين.

 

المصدر : reuters