أكدت إحدى الدراسات البحثية أن الطفل الذي ينتظم في ممارسة الرياضة يتحسن مستواه الدراسي و يزيد تركيزه و أداؤه خاصة في القراءة و الرياضيات.

 

و قد قام الباحثون بتحليل بيانات تشمل ما يزيد على عشرة آلاف طفل تتراوح أعمارهم بين أربعة أعوام و 13 عاما، من دراسات تقيس تأثير برامج النشاط البدني على الأداء الدراسي.

 

و قد خلص كذلك أن فوائد النشاط البدني تزيد في مادة الرياضيات و تقل بشكل طفيف في المواد الأخرى مثل القراءة و اللغات.

 

و ذكر أحد باحثي الدراسة أن التدريبات تؤثر على المخ من خلال زيادة تدفق الدم إلى الدماغ مما يزيد من إمداد الاوكسجين و العناصر الغذائية و يشجع على تكوين الشعيرات الدموية و يزيد من الاتصال العصبي من خلال تشجيع الوصلات العصبية و توافر الناقلات العصبية.

 

المصدر reuters