أكدت إحدى الدراسات أن التهابات اللثة قد تؤدي إلى زيادة مخاطر الإصابة بتقرحات الجهاز الهضمي مما يتسبب في الإصابة بسرطان المعدة.

 

و هذه الالتهابات تنتج عن الإصابة بباكتيريا في طبقة بلاك الأسنان التي يمكن الوقاية منها بالحرص على استخدام الفرشاة و الخيط الطبيين يوميا، كما أن الإهمال في علاج هذه الالتهابات إن ظهرت قد يتسبب في إصابة الفم و اللثة و العظام بتلف دائم.

 

و تم إجراء الدراسة السابقة على 35 شخصا مصابين بآفات ما قبل السرطان في الجهاز الهضمي، و سبعين آخرين لم يكونوا مصابين بها، و قد خلصت إلى أن 32 بالمائة من المصابين كانوا يعانون من نزيف في أسنانهم، و 22 بالمائة من غير المصابين لم يعانوا منها.

 

كما أن احتمالية وجود مستويات عالية من عدة أنواع من البكتيريا في أفواه الأشخاص المصابين، تساهم في الإصابة بمرض دواعم الأسنان.

 

المصدر: reuters