دراسة تؤكد على أن دعم الأسرة و الأصدقاء قد يساعد مرضى السكري على تحسن حالاتهم

أكدت إحدى الدراسات الأمريكية أن المصابين بداء السكري قد تتحسن حالاتهم إن تلقوا دعما نفسيا من أهاليهم و أصدقائهم.

و قد قام الباحثون بدراسة 308 حالة من كبار السن مصابين بالداء و الذين يعتمد كل منهم على شخص أو أكثر في مساعدته للتعامل مع المرض، و منها معاونته في الاهتمام بالأكل الصحي و التدريبات و تناول الأدوية في مواعيدها و فحص مستوى السكر في الدم بانتظام

و قد أكدت الدراسة على أن المرضى الذين يعانون من درجات القلق القصوى، مصابين بمستويات أعلى من السكر في الدم مقارنة بالآخرين الذين لا يعانون منه أو يعانون بشكل أقل.

كما أن الدعم النفسي من الآخرين يحسن من مستويات السكر في الدم لدى المصابين و تصبح مشابهة للمرضى الذين لا يشعرون بضغط كبير من المرض.

و قد أكد آرون لي قائد فريق الدراسة أن مستويات السكري المرتفعة المرتبطة بالتوتر يمكن أن تشعر المرضى بالضغط الشديد و العجز عن التعامل مع المرض كما أنها تقوض من الجهود اليومية المطلوبة للتعامل مع السكري مثل تناول العلاج و أداء التمرينات و اتباع نظام غذائي صحي.

المصدر: reuters

التعليقات

التعليق

أحمد صالح عبد اللطيف

كاتب و محرر