ارتباط أحماض أوميجا 3 في المأكولات البحرية بصحة جيدة في سن الشيخوخة

هناك دراسة جديدة بأن الأشخاص الذين تحتوي دماؤهم على كميات كبيرة من أحماض أوميجا 3 لا يعانون آي مشكلات صحية عندما يصلون إلى سن الشيخوخة.

وأكدت الدراسة على ما يطلق عليه التقدم في السن مع التمتع بالصحة أو عدد السنوات التي يعيشها الناس دون الإصابة بإعاقات أو مشكلات بدنية أو نفسية. وتم فحص بيانات لأكثر من 2622 من كبار السن الذين يبلغ متوسط أعمارهم 74 عاما وتمت متابعتهم تابعوهم بين عامي 1992 و2015. وطوال فترة الدراسة تمتع فقط  11 بالمئة من المشاركين بالصحة.

وقالت (هيدي لاي) والتي تقود فريق البحث من كلية فريدمان لعلوم التغذية بجامعة تافتس في بوسطن ”اكتشفنا أن البالغين الأكبر سنا الذين لديهم مستويات أعلى من أحماض أوميجا 3 من تناول المأكولات البحرية من المرجح أن يحظوا بحياة أطول وصحة أوفر“.

وقالت (لاي) في رسالة إلكترونية ”تدعم هذه النتائج إرشادات التغذية الراهنة التي توصي بتناول المزيد من المأكولات البحرية“.

ووفقا لإرشادات التغذية الأمريكية يتعين الآتي:

  • تناول البالغون نحو 225 جراما أسبوعيا من المأكولات البحرية.
  • تناولها مرتين أسبوعيا بدلا من اللحوم أو الدواجن أو البيض. ومن المأكولات البحرية الغنية بأحماض أوميجا 3 السلمون والأنشوجة والرنجة والسردين والمحار.

وقال الباحثون أيضا في التقرير الذي تم نشره في دورية الطب البريطانية إن الدراسة الحالية كشفت أن الأشخاص الذين تحتوي دماؤهم على مستويات أعلى من أحماض أوميجا 3 تقل احتمالات إصابتهم بأمراض خلال الشيخوخة بنسبة تتراوح بين 18 و21 بالمئة.

وأن أحد التفسيرات المحتملة لذلك أن أحماض أوميجا 3 تساعد في تنظيم ضغط الدم والنبض ومقاومة الالتهاب.

وربطت دراسات سابقة بين أحماض أوميجا 3 وانخفاض اضطرابات النبض ونسبة الدهون في الدم وتراجع خطر انسداد الشرايين وانخفاض ضغط الدم بشكل طفيف.

 

المصدر : روينرز

التعليقات

التعليق