أنواع الفاكهة الموصي لها للمرأة الحامل

تهتم المرأة الحامل أثناء فترة حملها باتباع نظام غذائي صحي للحصول على أكبر قيمة من الفائدة الغذائية للحفاظ على صحتها وصحة الجنين وأهم ما يميز أي نظام غذائي هو وجود كميات من الفواكه والخضروات ولكن كشفت الدراسات عن أن بعض أصناف الفاكهة دون غيرها  تكون أكثر فائدة  للمرأة الحامل وهنا سنستعرض هذه الأنواع التي ينصح بها.

1- المشمش: الذي يعتبر غنيا بالكالسيوم والحديد والبوتاسيوم بالإضافة لفيتامينات (أ-ج-ه).

حيث تساعد تلك المغذيات على تطور الجنين ونموه. ويستطيع عنصر الحديد الوقاية من فقر الدم، ويساعد الكالسيوم على نمو عظام وأسنان قوية.

2- البرتقال: يحتوي على حمض الفوليك وفيتامين (ج) والماء، يساعد البرتقال بشكل كبير في الحفاظ على ترطيب الجسم وصحته.

3- المانجو: غني بفيتامينات (أ-ج) فكأس واحدة من المانجو كافي لإعطاء الجسم الحصة اليومية الموصي بها من فيتامين (ج) وأكثر من ثلث الحصة اليومية لفيتامين (أ).

4- الكمثرى: يعتبر هذا النوع من الفواكه غنيا بالألياف والبوتاسيوم وحمض الفوليك، الأمر الذي يساعد على الحد من حالات الإمساك التي تعارض لها النساء الحوامل.

بالإضافة لدور البوتاسيوم الذي يحسن من صحة قلب الأم والجنين كليهما، كما يعزز من إعادة إنتاج الخلايا.

5- الرمان: يمد الحوامل بكميات من فيتامين (ك) والكالسيوم والفوليك والحديد، وهو مايساعد على صحة العظام.

6- الأفوكادو: يحتوي على دهون صحية تمد الجسم بالطاقة وتقي من الإصابة بعيوب الأنبوب العصبي. وهو أيضا يحفز الخلايا المسؤولة عن بناء أنسجة الجلد والدماغ للجنين.

7- الجوافة: والتي تحتوي على البوليفينول والكاروتينات وحمض الفوليك، بالإضافة لمجموعة متنوعة من المغذيات.

8- الموز: والذي يحتوي على مستويات عالية من فيتامين (ج) والبوتاسيوم والألياف، وتساعد الألياف في الموز على تخفيف الإمساك المرتبط بالحمل، وهناك بعض الأدلة التي تشير إلى أن فيتامين ب-6 يخفض الإصابة بالغثيان والقيء في مراحل الحمل الأولى.

9- العنب: والذي يقدم للجسم فيتامين (ج) و(ك) بالإضافة لمضادات الأكسدة، وتدعم المغذيات الموجودة في العنب التغيرات الحيوية التي تحدث أثناء الحمل، فهو يحتوي على مضادات أكسدة محفزة للمناعة، التي تساعد أيضا على الوقاية من العدوى.

10- التوت: يحتوي التوت على كمية كبيرة من الماء، ولهذا فهو مصدر جيد للترطيب. و يساعد فيتامين (ج) على امتصاص الحديد ويعزز الجهاز المناعي.

11- التفاح: أظهرت دراسة أن تناول التفاح في أثناء فترة الحمل قد يقلل من احتمالية إصابة الطفل بالربو والحساسية على المدى الطويل.

12- الفواكه المجففة: تحتوي الفواكه المجففة على المغذيات ذاتها الموجودة في الفواكه الطازجة. لذلك، تستطيع الحوامل الحصول على حصتهن اليومية الموصي بها من الفيتامينات والمعادن من خلال تناول كميات من الفواكه المجففة تكون كميتها أقل من الفواكه الطازجة المكافئة لها.

المصدر: sputnik عربي

التعليقات

التعليق