التاتو أو الوشم وتأثيره على الجسد

الوشم أو التاتو ظاهرة انتشرت حديثاً بين جموع الشباب والمراهقين والعجيب في هذا الأمر أنه و بمجرد أن يقوم الشخص بعمل وشم لمرة واحدة يتحول الأمر لحالة من الإدمان على وشم الكثير من الرسومات والأشكال

ولكن وبعد انتشار الظاهرة بصورة مرضية أوضحت الدراسات والأبحاث الحديثة  أن معظم من قاموا بوشم أجسادهم يعانون من مشاكل صحية ومن بين هذه المشاكل ظهور بعض التورمات والحروق، ووصلت بعض الحالات إلى إصابة الشخص بالتسمم ومن ثم الوفاة.

وأضاف الخبراء أن واحد من كل عشرة أشخاص واجه أمراض مختلفة بسبب الوشوم على جسده لجأ إلى مساعدة الطبيب.

المصدر: sputnik عربي

التعليقات

التعليق