فائدة جديدة لتناول الثوم

تعددت أنواع الخضروات وتعددت استخداماتها ولكن مهما كان الأمر يظل للثوم مكانته الخاصة فهو صديق معظم الأكلات بمختلف انتمائها للمطاعم سواء كانت العربية أو الغربية, ربما يكون سبب شهرته وكثرة استخدامه هو مذاقه المميز ونكهته الطاغية الذي يضيفها للطعام فضلاً عن فوائده الصحية التي لا حصر لها.

وبفضل أحد الدراسات الحديثة التي تم التعاون فيها بين مجموعة من العلماء الصينين وعلماء من الولايات المتحدة الأمريكية  تم التوصل الى فائدة جديدة للثوم لها علاقة بكبار السن, فأوضحت الدراسة أن الأشخاص الذين يقوموا بتناول الثوم أكثر من خمسة مرات في الأسبوع يكونوا أقل عرضه للوفاة من غيرهم وذلك لما يقوم به الثوم من تحسين لأداء وظائف الجسم إضافة لاحتوائه على مضادات الأكسدة والفيتامينات والأحماض الأمينية وسكريات الأليجو الفركتوزية وغيرها من المكونات.

التعليقات

التعليق