هل سيشجّع التنوع في الوضعيات على رضاعة طفلي من كلا الثديين؟

الأمومة غريزة حقيقية توجد بداخل كل امرأة لكن معايشة هذه التجربة على أرض الواقع لها صعوبتها ومتاعبها ربما لفترة من الوقت حتي تبدأ الأم في الاعتياد على الوضع الجديد. وتٌعد الرضاعة من أبرز الخطوات التي تحتاج الأم الى فترة من الوقت لتتعلم كيفية تلبيتها لطفلها بصورة مريحة لها ولرضيعها وهنا ستعرض دكتورة أميرة الهواري استشاري دولي طب الرضاعة الطبيعية على الأم الحديثة مجموعة من الوضعيات الخاصة بالرضاعة لتسهيل هذه المهمة وتشجيع الرضيع على الرضاعة من كلا الثديين.
أثناء محاولتك إتقان الرضاعة الطبيعية، يمكنك تجريب الرضاعة الطبيعية وأنت مستلقية، ما يشجع استجابة طفلك الطبيعية للعثور على الثدي. لا تعتمد هذه الوضعية على الجانبين لأن طفلك يرقد على بطنك أو صدرك، بينما تتكئين في وضعية تكونين مسنودة فيها.

كما يمكنك محاولة استخدام وضعيات مختلفة لكل ثدي، وذلك باستخدام نفس اليد لجلب طفلك إلى الثدي على أي من الجانبين. قد يساعد ذلك إذا كان طفلك يفضل الاستلقاء على جانب واحد، ربما بسبب بقائه في وضعية معينة داخل الرحم، أو الإصابة بشدّ عضلي على جانب واحد من عنقه (الصعر وهو داء في الرقبة يتعذر معه الالتفات). يمكنك حمل طفلك تحت إبطك ليرضع من ثدي واحد، وتمريره عبر جسمك كي يصل إلى الثدي الآخر.

إذا كان هناك فرق كبير في شكل أو حجم الحلمة، فقد يستسهل طفلك التمسك بأحد الثديين مقارنة بالآخر. ستقل أهمية هذا الأمر كلما أصبحت أنت وطفلك أكثر خبرة في الرضاعة الطبيعية.

مع مرور الوقت ستصبحين أنت وطفلك أكثر مهارة في وضع الثدي في فم طفلك بالشكل الصحيح. ربما تجدين نفسك تساعدينه على التمسّك بالثدي حتى من دون تفكير. عندها تستطيعين إرضاعه في أية وضعية تريدينها.

#الرضاعة #الرضاعة_الطبيعية #الرضاعة_الصناعية #الثدي #الام #العناية_بالرضيع #العناية_بالطفل


لمزيد من المعلومات:

دكتورة/ أميرة الهواري

استشاري دولي طب الرضاعة الطبيعية

عيادة طب الرضاعة الطبيعية

العنوان: 16 محور مصطفى كامل التجمع الأول, القاهرة

تليفون: 01068135889

ايميل: at_ameez@yahoo.com

صفحة الفيس بوك: https://www.facebook.com/ameeraelhawary/

التعليقات

التعليق