“لجنة كاليفورنيا للجوز” تطلق مبادرة التسويق العالمية الأولى لتشجيع المستهلك على تبَنّي “قوة الثلاثة”

أعلنت لجنة كاليفورنيا للجوز اليوم عن إطلاق مبادرة التسويق العالمية “قوّة الثلاثة” “Power of 3″، وهي أول حملة على نطاق واسع تهدف إلى تثقيف المستهلك حول كيفية تناول الجوز بطريقة بسيطة لتعزيز الصحّة العامة والتغذية السليمة، حيث ستعتمد هذه الحملة على المشاركة مع الأصدقاء والعائلة بروح الحب في فبراير. سيتم تشغيل البرنامج في تسع دول من بينها الولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا والهند واليابان وكوريا الجنوبية وإسبانيا وتركيا والمملكة المتحدة والإمارات العربية المتحدة.

ما الذي يميز “قوّة الثلاثة”؟

  1. الجوز هو النوع الوحيد من المكسرات الذي يحتوي على نسبة مرتفعة من أوميغا 3 ALA النباتية (حمض ألفا لينولينيك ، 2.5 غرام / 28 غرام) ، والتي يحتاجها كل جسم بشري.
  2. يمكن لـ3 حفنات (الحفنة الواحدة تساوي أونصة واحدة ، أو حوالي 28-30 جرامًا) من الجوز أسبوعياً أن تساهم في تحسين صحتك وتغذيتك الشاملة.
  3. خلال عيد الحب وشهر صحة القلب الأمريكي، شارِك الحب مع العائلة والأصدقاء عن طريق نقل هذه المعلومات إلى 3 أشخاص على الأقل من أحبائك.
  4. ستتألف الحملة التي مدتها شهر واحد من مجموعة متنوعة من أدوات الاتصال المصممة خصيصاً لكل سوق، تتمحور حول فيديو عالمي:

وصفحة نهائية توفر المعلومات التي تهدف إلى نشرها هذه الحملة. تشمل العناصر الأخرى من هذه الحملة؛ محتوى رقمي عبر وسائل التواصل الاجتماعية، مدوّنات، منشورات من عدد من المؤثّرين الإجتماعين، الوصفات السهلة بما في ذلك ثلاث طرق لتناول الوجبات الخفيفة مع الجوز، فعاليات التذوق والتثقيف بالإضافة إلى الإعلانات عبر مختلف الوسائل لزيادة الوعي بأن جوز كاليفورنيا يعد إضافة قوية إلى النظام الغذائي .

في النقطة المحورية للحملة، أوميغا 3 ALA ، وهو حمض دهني أساسي يتميز بوجوده في الجوز بشكل فريد. حفنة من الجوز تساوي أونصة واحدة، أو 28-30 غرام، مما يجعل ثلاث حفنات في الأسبوع وسيلة سهلة لتناول الكمية الموصّى بها للمكسرات وتحسين جودة النظام الغذائي بشكل عام.

انضم إلينا وساعدنا في إلهام الملايين حول العالم لتعزيز تغذيتهم من خلال “قوة الثلاثة.”

التفاصيل العلمية عن أوميغا 3 ALA النباتي

توفر جميع أنواع أوميغا 3 فوائد صحية، لذلك من المهم الحصول على هذه الدهون الجيدة من مجموعة متنوعة من المصادر. نظراً لأن الجوز هو النوع الوحيد من المكسرات الذي يحتوي على نسبة مرتفعة من أوميغا 3 ALA النباتية (حمض ألفا لينولينيك ، 2.5 غرام / 28 غرام) ، فإن واحدة من أسهل الطرق للحصول على مزيد من ALA في نظامك الغذائي هي البدء في تناول الجوز.

ALA وصحة القلب

وجدت دراسة من Advances in Nutrition أن ALA قد يساعد في تحسين صحة القلب تمامًا كما رأينا في الدراسات التي تركز على EPA و DHA. قدمت مراجعة الدراسات أدلة تظهر الدور الذي يمكن أن يكون مفيدًا لـ ALA في الوقاية الأولية والثانوية من أمراض القلب والأوعية الدموية، بما في ذلك السكتة الدماغية والنوبات القلبية. بالنظر إلى البيانات الحالية الواعدة، أشار الباحثون إلى الحاجة إلى تجارب سريرية جيدة التحكم لتوضيح آثار ALA على خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية وتحديد الكمية الموصى بها من ALA للاستهلاك لتحقيق فوائد صحة القلب.

ALA وصحة الدماغ

وضحت دراسة تناولت أبحاث الدهون بتقييم مستويات أنسجة أوميغا 3 DHA المتكونة من ALA، وكشفت عن العديد من النتائج المهمة. الأولى هي أن ALA يؤدي إلى تكوين EPA في بعض الحالات، وعلى وجه الخصوص، قد يساهم في رفع مستويات DHA في الدماغ. تشير الدلائل المستقاة من مجموعة متنوعة من الدراسات إلى أن مركّب ALA الغذائي قد يكون قادراً على تلبية الاحتياجات البشرية من DHA في الجسم عند استهلاك مستويات أعلى من ALA (على الأقل 1.2 جم). يقتصر تقييم تكوّن EPA و DHA من ALA في البشر على قياسات مستوى الدم. يتمثل السبب الرئيسي في هذه الدراسة في أنه من خلال عملية التحويل، قد يلعب ALA دوراً في الحفاظ على مستويات DHA في الأنسجة المهمة مثل الدماغ. ولكن هناك حاجة إلى مزيد من البحث لفهم تأثير هذه العملية في الجسم بشكل كامل.

ALA ونسب الوفيّات بشكل عام

أشارت الأبحاث التي أجريت في واحدة من أكبر التجارب السريرية التي تبحث في فوائد اتباع نظام غذائي (أوسطي) إلى أن الأفراد الإسبان الأكبر سناً (الذين تتراوح أعمارهم بين 55 و 80 عاماً) والذين يعانون من مخاطر قلبية عالية والذين استكملوا اتباع نظام غذائي غني بالسمك مع ALA، شهدوا انخفاضاً في مخاطر الوفيات الناجمة عن جميع الأسباب. لكن على وجه التحديد، كان المشاركون في الدراسة الذين استهلكوا ما لا يقل عن 0.7 ٪ من السعرات الحرارية اليومية من ALA لديهم خطر أقل بنسبة 28 ٪ من الوفيات الناجمة عن جميع الأسباب.